حوزويون
علماء الطائفة من الذين درسوا في النجف الاشرف في القرن العاشر الهجري إقرأ المزيد
علماء الطائفة من الذين درسوا في النجف الاشرف في القرن التاسع الهجري إقرأ المزيد
علماء الطائفة من الذين درسوا في النجف الاشرف في القرن الثامن الهجري إقرأ المزيد
علماء الطائفة من الذين درسوا في النجف الاشرف في القرن السابع الهجري إقرأ المزيد
معرض الصور
انطلاق اعمال اليوم الثاني للمؤتمر الدولي حول التجديد في فكر الشيخ المظفر في قاعة الامام الحسن عليه السلام في العتبة العباسية المقدسة في مدي
مشاهدة المزيد
1/1/2016
الرئيسية»الاخبار
السيد بحر العلوم : لا يمكن لأي باحث او مفكر يدرس تاريخ النجف او الحوزة العلمية او المجتمع العراقي إلا أن يقف أمام هذا العلم الكبير لينظر في انجازاته وما قدمه للأمة
2016/04/05
نص كلمة السيد محمد علي بحر العلوم الامين العام لمؤسسة بحر العلوم الخيرية في افتتاح المؤتمر الدولي حول التجديد في فكر الشيخ محمد رضا المظفر (رحمه الله)
بسم الله الرحمن الرحيم
النجف اسم حفر له في ذاكرة التاريخ مكانا خاصا ، تتربع فيه على عرش العلم والفكر والأدب.
الف عام يمر ولا تنضب الحركة ولا تنكسر الاقلام ، وتستمر بالعطاء رغم كل ما أحاط بها من محاولات التغييب والالغاء .
ـ تقاوم الطغاة وعاديات الزمان وتنفض عن روحها غبار الحروب والكراهية والحقد لتلقي للناس دروسا في الاعتدال والوسطية ،ولتؤسس من خلال نظريات مجتهديها وعلمائها وآراءهم مدارس فكرية تأخذ بيد الأمة لما فيه الخير والصلاح.... .
ـ نجتمع في هذا اليوم لنسلط الضوء على حلقة من حلقات هذا التاريخ الطويل الحافل بالعطاء ،وأن يكون اجتماعنا في مكان يعد ثمرة من ثمرات مدرسة الشيخ المظفر (ره) ،حيث هذا المعهد الذي اسسه احد تلامذة المظفر والذين آمنوا بنهجه الاصلاحي التجديدي.
لا يمكن لأي باحث او مفكر يدرس تاريخ النجف او الحوزة العلمية او المجتمع العراقي إلا أن يقف أمام هذا العلم الكبير لينظر في انجازاته وما قدمه للأمة ويرى فيها محاولات جادة للإصلاح المجتمعي .
امتاز شيخنا المظفر بمعرفته الواقعية لظروف زمانه فقام بدراستها وتحليلها ومعرفة ما تحتاجه الأمة للنهوض ، فعاش معه الحلم الرائع بالتغيير والتحول والاصلاح على كافة المستويات ، فكان هذا الحلم دافعا له نحو الامل الذي جعله دائم التفكير في كيفية النهوض بواقعه، وآمن بأن تغير الانسان لابد ان يكون من بداياته فكانت منتدى النشر لتؤسس اللبنة الاولى في صياغة الشخصية. وكانت كلية الفقه محاولة لخلق جيل جديد قادر على أن يأخذ بآليات الحداثة ويوجد لغة خطاب جديدة من الآخر ، ويفتح آفاقا جديدة في الحوزة العلمية العتيدة التي اعتادت أن يقوم ابناءها دوما
نجتمع في هذا اليوم لنتلمس في مسيرته نجاحاته واخفاقاته ، ونحن في مسيرة البناء لواقع جديد في عراقنا نحتاج الى هذه الجهود التي تستفيد من الماضي ، وتنظر الى المستقبل من اجل خلق واقع جديد مؤسس على اسس صحيحة وسليمة .
فكل الشكر والتقدير لكل من ساهم وشارك وحضر الى هذا المؤتمر. وإلى العتبة العباسية المقدسة بتوليتها الشرعية وامانتها العامة وكادرها العلمي والعملي على ما بذلوه من جهد وما وفروه من امكانيات لانجاح هذا العمل ، وهذا ليس بغريب عنها حيث انها عودتنا دوما على الابتكار والابداع النجف الاشرف
ـ 14جمادى الاخرة 1437ـ الموافق 24اذار 2016